أسرار بحيرة وحش لوخ نس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسرار بحيرة وحش لوخ نس

بحيرة وحش لوخ نس هي ثاني أكبر بحيرة في اسكوتلندا من حيث المساحة و أكبر بحيرة من حيث حجم الماء و ذلك بسبب عمقها، حيث يصل العمق إلى لما يقارب 230 متر، واشتهرت البحيرة بسبب الادعاءات حول وجود وحش يسكن البحيرة و قد كانت أول مشاهده له في العصر الحديث في العام 1933.

معلومات عن بحيرة وحش لوخ نس

  • تبلغ مساحة البحيرة قرابة 56 كيلومتر مربع و كما تعلو سطح البحر فقط بـ 16 متر، و تعد أكبر مصدر للماء العذب في المنطقة.
  • تقع البحيرة في الجزء الشمالي من اسكوتلندا و يرتبط بها كل من نهر اويتش و قناة كالدونيان في الجزء الجنوبي.
  • أما الجزء الشمالي من البحيرة فهو مرتبط بعدة مضيقات على بحيرة دوشفور و قناة نس، و تعد لوخ نس جزء من مجموعة مسطحات مائية مرتبطة ببعضها البعض في اسكوتلندا.
  • يحيط بالبحيرة عدة قرى من جميع الاتجاهات و أبرزها دوريز و فويرز  من الشرق و قلعة اوركوهارت من الغرب و لوتشيند من الشمال و حصن اوغستوس من الجنوب.

معلومات عن وحش لوخ نس

  • يعد وحش لوخ نس من الكائنات المائية الغامضة و الذي لم يؤكد وجوده بشكل رسمي.
  • تم وصف الوحش في عدة مناسبات على أنَّه حيوان ضخم يبلغ طوله 3-4 أمتار و ارتفاعه قرابة 1.2 متر و يمتلك رقبة طويلة في نهايتها رأس صغير، وكأنَّه أقرب ما يكون للدينصورات.
  • كان في التاريخ الحديث أول ادعاء لمشاهدة الوحش في العام 1933 من قبل أحد السكان المحليين و الذي يدعى جورج سبايسر.
  • يدعي أنَّه شاهد الوحش يعبر الشارع المجاور للبحيرة خلال قيادته للسيارة.
  • في نفس العام يدعي شخص أخر من راكبي الدراجات بأنَّه كان على وشك أن يصدم حيوان ضخم بنفس المواصفات بالقرب من البحيرة.
  • ادعى الطبيب روبيرت ويلسون في العام التالي أنَّه التقط أول صورة للوحش، و لكن لاحقا تبين بأنَّ الصورة مفبركة.
  • توالت بعد هذه الحوادث الادعاءات حتى يومنا هذا حول مشاهدة الوحش و تصويره من قبل العديد من الأشخاص، إلا أنَّ الأمر دائما ما يكون مفبرك، لذلك تم اعتبار الوحش خرافة لا وجود لها إلى في القصص الشعبية للقرى المجاورة للبحيرة.

المراجع:    1        2