أسباب انتفاخ الأنف بعد عملية التجميل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٩
أسباب انتفاخ الأنف بعد عملية التجميل

عملية تجميل الأنف

هي عملية جراحية للأنف لتغيير شكله أو تحسين وظيفته، يمكن أن تجرى العملية لأسباب طبية مثل تصحيح مشاكل التنفس المتعلقة بالأنف أو التشوهات الناتجة عن الصدمات أو العيوب الخلقية، ويمكن أن يتم ذلك أيضًا لأسباب تجميلية، والتي ستغير شكل الأنف ومظهره،[١] وتُشكِّل العظام الجزء العلوي من هيكل الأنف، أما الغضروف فيشكِّل الجزء السفلي منه، يُمكن أن تشمل العملية تعديل في عظام الأنف أو الغضروف أو الجلد أو جميعها، ويجب التحدَّث مع الجراح حول ما إذا كان تجميل الأنف مناسبًا للمريض، وما الذي يمكن أن يحققه،[٢] وتعد عملية تجميل الأنف واحدة من أكثر أنواع الجراحات التجميلية شيوعًا، وسيتم التطرق لأسباب انتفاخ الأنف بعد عملية التجميل في هذا المقال بالتفصيل.[٣]

ماذا يحدث أثناء عملية تجميل الأنف

تَستلزم جراحة الأنف التجميلية التخدير باستخدام مسكّن أو مخدر عام، وذلك اعتمادًا على مدى تعقيد الجراحة وما يوصي به الجرّاح، وقد يكون التخدير الموضعي بواسطة مسكّن، ويُستخدم هذا النوع من التخدير عادةً في العيادات الخارجية، فهو يقتصر على منطقة معينة من الجسم، حيث يحقن الطبيب دواءً مسكنًا للألم داخل أنسجة الأنف، ويعمل أيضًا على تسكين الألم لدى المريض بواسطة دواءٍ يحقنه من خلال أنبوب وريدي، وهذا قد يجعل المريض يشعر بدوخة ولكنه لن يجعله يخلد إلى النوم تمامًا.[٢]
أما التخدير العام، فيتتلقى المريض المخدر عبر الاستنشاق أو من خلال أنبوب وريدي يوضع في أحد أوردة اليد أو العنق أو الصدر، ويؤثر التخدير الكلي في الجسم بالكامل ويؤدي إلى فقدان الوعي أثناء الجراحة، ويتطلب التخدير الكلي استخدام أنبوب للتنفس، ويمكن إجراء جراحة الأنف التجميلية من داخل الأنف أو من خلال شق خارجي صغير في قاعدة الأنف، أي بين فتحتيه، ومن المحتمل أيضًا أن يعيد الجراح ضبط العظم والغضروف تحت الجلد عند المريض.[٢]
وربما يعمد الجراح إلى تغيير شكل عظام الأنف أو الغضروف بطرقٍ متعددة، وذلك اعتمادًا على المقدار الواجب إضافته أو استئصاله وبنية الأنف، ومن أجل إجراء التغييرات الصغيرة، يمكن أن يَستخدم الجراح غضروفًا مأخوذًا من عمق الأنف أو من الأذن، وفي حال كانت التغييرات أكبر من ذلك، فقد يَستخدم الجراح غضروفًا من أضلاع أو أنسجة أو عظام من مناطق أخرى من الجسم، بعد إجراء هذه التغييرات، يضع الجراح جلد الأنف والأنسجة الخلفية ويخيط الشقوق في الأنف.[٢]
في حال كان الجدار بين جانبي الأنف مثنيًا أو ملتويًا، يمكن للجراح أيضًا تصحيحه لتحسين التنفس، وبعد الجراحة، سوف يتم إدخال المريض في غرفة الإنعاش، حيث يراقب الطاقم عودة وعيه، ويمكن أن يغادر المستشفى في وقتٍ لاحقٍ من ذلك اليوم، أو قد يقيم فيها تلك الليلة في حال كان يعاني من مشكلاتٍ صحيةٍ أخرى.[٢]

أسباب انتفاخ الأنف بعد عملية التجميل

من أهم أسباب انتفاخ الأنف بعد عملية التجميل هو إزالة جزء من عظام الأنف، أو بسبب الجبائر الموضوعة داخل الأنف أثناء الجراحة، وفي أغلب الحالات، تظل الضمادات الداخلية في موضعها من يوم إلى سبعة أيام بعد الجراحة داخل الأنف، كما يثبّت الطبيب جبيرة في الأنف للحماية والدعم وعادةً ما تكون في موضعها لحوالي أسبوع، كما أن للجروح ولاستثارة المكان دور في التورم، ولتقليل فرص النزيف والتورم، قد يطلب الطبيب اتباع التدابير الوقائية لعدة أسابيع بعد الجراحة، وتشمل إجراء ما يلي:[٢]

  • تجنب الأنشطة العنيفة مثل الرياضة الهوائية والركض.
  • الاستحمام بالحوض بدل الدُّش أثناء وجود الضمادات.
  • تجنُّب التمخط بقوة.
  • ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالألياف، مثل الفاكهة والخضروات لتجنب الإمساك، فمن الممكن أن يتسبب الإمساك في الإرهاق والضغط على موقع الجراحة.
  • تجنب تعبيرات الوجه الشديدة مثل الابتسام أو الضحك.
  • غسل الأسنان بلطف للحد من حركة الشفة العليا.
  • ارتداء الملابس التي تُربط من الأمام، لتجنب تسحب الملابس مثل الكنزات فوق الرأس.

بالإضافة إلى ذلك، يجب تجنب وضع نظارات على الأنف لأربعة أسابيع على الأقل بعد الجراحة لمنع الضغط على الأنف، من الممكن أن يحدث بعض التورم المؤقت أو تغير اللون للأزرق والأسود بالجفون ولفترة من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع بعد جراحة الأنف، ويستغرق التورم بالأنف فترة أطول للتعافي، ويساعد الحد من الصوديوم في النظام الغذائي على التخلص من التورم على نحوٍ أسرع، وينصح بتجنب وضع أي شيء مثل أكياس الثلج أو الأكياس الباردة على الأنف بعد الجراحة.

فيديو عن أسباب انتفاخ الأنف بعد عملية التجميل

في هذا الفيديو يتحدث مستشار جراحة التجميل والترميم الدكتور وليد الحدادين عن تورم أرنبة الأنف بعد عملية التجميل، ويذكر أنَّ العملية تحتاج لتخدير عام ودخول مستشفى لمدة يوم ولكنها لا تسبب ألم شديد وإنما قد يشعر المريض ببعض الأزعاج داخل الأنف، ويضيف أنَّ تورم الأنف يبدأ بعد العملية ويستمر بالازدياد لمدة ثلاث أيام ثم يبدأ بالتراجع إلى أن يختفي. [٤]

المراجع[+]

  1. "Cosmetic Surgery for the Nose", www.webmd.com, Retrieved 7-8-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "Rhinoplasty", www.mayoclinic.org, Retrieved 7-8-2019. Edited.
  3. "rhinoplasty", www.healthline.com, Retrieved 7-8-2019. Edited.
  4. "تورم أرنبة الأنف بعد عملية التجميل"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 22-09-2019.