أسباب تساعد على أن تكون إيجابي بعد الانفصال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أسباب تساعد على أن تكون إيجابي بعد الانفصال

يعد الانفصال من الظواهر الاجتماعية المكروهة، و المؤلمة كثيرا في نفس الوقت و لكنه واقع يجب الاعتراف به، بحيث يعتبر الحل الأنسب والمثالي الذي يلجأ إليه معظم الأشخاص المرتبطون، و لكنه لا يعتبر نهاية الطريق بالنسبة للمرأة، فهي قد تعاني، و تتألم، و تفكر، و لكن من الضروري أن تعود لوعيها بعد ذلك، بالإضافة إلى أخذ  بعض لحظات التأمل بعمق، و التفكير بما حدث، عن طريق محاولة الحفاظ على إجابيتها باتباع عدة طرق مفيدة، منها:

فرصة البداية من جديد

يتيح الإنفصال الفرصة لبداية حياة جديدة مختلفة، هادئة ، و خالية من المشاكل، بالإضافة إلى إمكانية أخذ جميع القرارات الخاصة من دون تدخل أحد.

العيش من أجل الأصدقاء و العائلة

ينبغي اختيار الأشخاص المناسبين، من الأصدقاء و العائلة، فهم السند الوحيد بعد عملية الإنفصال، من حيث الوقوف إلى جانبهم في هذه الفترة، بالإضافة إلى المواساة، من أجل اجتياز هذه المرحلة الصعبة.

تجديد النفس

يفضل عدم إهمال النفس بعد الإنفصال، بل ينبغي  منحها روحا جديدة، ومظهرا مختلفا، كتغير لون الشعر، و اختيار ملابس أكثر حيوية يبدو من خلالها الأشخاص أصغر سنا، من أجل زيادة السعادة، والحيوية.

القول وداعا للاكتئاب

يفضل الإبتعاد عن الإكتئاب و الإحباط بعد عملية الإنفصال، كالبكاء والكشره، و ذلك بالخروج والترفيه عن النفس، والقيام بجميع الأعمال التي تؤدي إلى السعادة .

تكريس الوقت للنفس

قد لا يكون هناك وقت كافي للشخص قبل عملية الإنفصال، بسب كثرة المسؤوليات والأعمال، و لكن بعد ذلك سيلاحظ الأشخاص من وجود كل الوقت الذي يمكن من خلاله القيام بجميع النشاطات التي كانوا و ما زالوا يرغبون بها.

الاعتناء الجيد بالصحة

ينصح بإتباع نظام غذائي صحي، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية، للحفاظ على اللياقة البدنية، و الحصول على الراحة، التي يحتاجها الجسم، لاستعادة نشاطه و حيويته.

التحكم بالمشاعر

من أكثر المشاعر التي يتم الشعور بها بعد الإنفصال مشاعر الحزن، و الإحساس بالخوف ، و الغضب، إلى جانب الوحدة والندم والغيظ والشك، الامر الذي يتطلب منح النفس بعض الوقت و الخصوصية للتغلب على كل هذه المشاعر السلبية، بالإضافة إلى تعلم كيفية التغلب على جميع الأفكار السلبية.

تحديد أهداف المستقبل

يجب الإيمان بعبارة أن نهاية شيء هو بداية أمر جميل بالتأكيد، وهذا يعني النظر إلى الحياة بتفاؤل، عن طريق التخطيط للسعي وراء هدف جميل في المستقبل.