أركوكسيا (Arcoxia): متى يجب التوقف عن تناوله؟

أركوكسيا (Arcoxia): متى يجب التوقف عن تناوله؟
أركوكسيا (Arcoxia): متى يجب التوقف عن تناوله؟

نبذة عن دواء أركوكسيا

يعرف أركوكسيا (Arcoxia) بأنه دواء يستخدم لعلاج نوبات النقرس، والتخفيف من الأعراض المرافقة لبعض المشاكل الصحيَّة كأعراض هشاشة العظام، كما يستخدم بشكلٍ شائع لتخفيف وتسكين الآلام قصيرة الأمد بما فيها آلام الحيض، والآلام المصاحبة لعمليات الأسنان الخفيفة،[١] وفيما يأتي بيان لأبرز ما يجب معرفته عن دواء أركوكسيا:

  • الاسم العلمي: إتوريكوكسيب (Etoricoxib).[١]
  • آلية العمل: يعمل دواء أركوكسيا على منع إنتاج إنزيم COX-2، وبالتالي التقليل من الآلام والالتهابات.[٢]
  • الأشكال الصيدلانية: يتوفر أركوكسيا على صورة أقراص فموية، تأتي بعيارات 30 ملغ، و60 ملغ، و60 ملغ، و120 ملغ.[١]
  • الشركة المصنعة: هذا الدواء من إنتاج الشركة الأمريكية (Merck Manuals).


متى يجب التوقف عن تناول دواء أركوكسيا؟

تجدر الإشارة إلى ضرورة التوقف مباشرةً عن استخدام أركوكسيا في حال أوصى الطبيب بذلك لأي سبب من الأسباب، كما يكون التوقف عن استخدام الدواء ضروريًّا إلى جانب مراجعة الطبيب المختص أو غرفة الطوارئ فورًا، بمجرد ظهور مجموعة من الأعراض التي نذكر منها:[٢]

  • أعراض تدل على حدوث رد فعل تحسسيّ؛ كالمعاناة من صعوبة التنفس أو البلع، أو انتفاخ الشفاه، أو الفم، أو اللسان، أو الحلق، أو الوجه.
  • اضطراب نظم القلب.
  • خفقان القلب.
  • فشل القلب.
  • الإصابة بمشاكل خطيرة في الكبد أو الكلى.
  • ألم في المعدة.
  • قرحة المعدة، التي قد تُصبح شديدة وتُسبب النزيف.


تحذير عام عن دواء أركوكسيا

يُصرف دواء أركوكسيا فقط بوصفة طبيّة من قبل الطبيب، وفي حال وصفهِ للمصاب فيجب عليه الالتزام بالجرعات والمدة العلاجية الموصوفة من قبل الطبيب، والتي يتم تحديدها بعد تقييم الحالة الصحية للمصاب، كما يجب عدم التوقف عن أخذ الدواء إلاّ بعد استشارة الطبيب،[٣]ويشار إلى وجود بعض المحاذير العامة والأمور التي يجب معرفتها عند أخذ دواء أركوكسيا، ومنها ما يأتي:

  • قد يُسبب الدواء الشعور بالنعاس أو الدوار، لذا يجدر على الشخص المعنيّ تجنب القيادة أو استخدام الآلات الثقيلة خلال فترة العلاج.[٣]
  • يجب إعلام الطبيب أو التوجه لأقرب مستشفى أو مركز صحيّ في حال ظهور رد فعل تحسسيّ تجاه الدواء، كصعوبة التنفس وانتفاخ الوجه أو الشفتين وغيرها من الأعراض المذكورة سابقًا.[٣]


إرشادات قبل استخدام دواء أركوكسيا

يجب إعلام الطبيب بالتاريخ المرضي للمصاب وأيّ مشاكل صحية يعاني منها قبل البدء باستخدام دواء أركوكسيا، أو في حال المعاناة من حساسية تجاه أي مادة أو دواء معين، أو عند أخذ أيّ أدوية أو مُكمّلات غذائيّة موصوفةٍ سابقًا للمصاب؛[٢]إذ يشار إلى وجود بعض الحالات الصحية أو الفئات التي يُمنع فيها استخدام دواء أركوكسيا، وفيما يأتي بيانها:

  • بعض الحالات الصحية: ليس من الآمن استخدام أركوكسيا من قِبل الأشخاص الذين يعانون من واحدة أو أكثر من المشاكل الآتي ذكرها:
  • الحمل: يوصى بتجنُّب استخدام دواء أركوكسيا خلال الفترة الأخيرة من الحمل، وعمومًا، تجب استشارة الطبيب قبل استخدام أيْ دواء خلال فترة الحمل، الذي قد يصف الدواء في الحالات التي تكون فيها منافع استخدامه تفوق مخاطره.[٢]
  • الرضاعة الطبيعية: لا يفضل استخدام دواء أركوكسيا خلال فترة الرضاعة الطبيعية، إذ لم يتم التأكد من فعاليتهِ خلال هذه الفترة، وتجب استشارة الطبيب قبل البدء باستخدام أي دواء خلال هذه الفترة.[٢]
  • الأطفال: لا توجد معلومات أو دراسات تبين مخاطر أو فوائد استخدام الأطفال لدواء أركوكسيا، ومن أجل ذلك لا يُعطى هذا الدواء للأطفال.[٢]


استخدامات دواء أركوكسيا وجرعاته'

استخدامات دواء أركوكسيا

يُعدّ الطبيب هو الشخص المخول له بصرف دواء أركوكسيا، ولكنْ ثمّة استخدامات عامّة للدواء، نُجمل منها الآتي:[٤]

  • تخفيف أعراض وعلامات الفصال العظمي، والتهاب المفاصل الروماتويدي، سواءً كان حادًّا أو مزمنًا.
  • السيطرة على التهاب الفقار المقسط (Ankylosing spondylitis).
  • تخفيف ألم العضلات الهيكلية، المزمنة والحادّة.
  • التخفيف من الآلام، بما في ذلك ألم الأسنان الناتج عن عمليات الأسنان الخفيفة.
  • علاج حالات النقرس الحادّ.


جرعات دواء أركوكسيا

يصِف الطبيب المختص دواء أركوكسيا في العديد من الحالات وبجرعات مختلفة، وتجدر الإشارة إلى ضرورة التقيد بالجرعة الموصى بها بدقة، حيث إنَّ استخدام جرعات أعلى من الجرعة الموصوفة لا يقدم أية فوائد إضافية بل العكس تمامًا قد تضر بصحّة متلقيها، وفيما يأتي بيان لأبرز جرعات دواء أركوكسيا بناءً على استخداماته:[٤]

  • هشاشة العظام: يُعطى بجرعة تتراوح بين 30 أو 60 ملغ، لمرّة واحدة يوميًا.
  • الالتهاب الروماتويدي: في أغلب الأحيان يوصي الطبيب باستخدام جرعات 60 إلى 90 ملغ، لمرّة واحدة يوميًّا.
  • التهاب الفقار اللاصق: تبلغ الجرعة الموصوفة للتخفيف من أعراض الفقار اللاصق من 60 إلى 90 ملغ لمرّة واحدة يوميًّا.
  • تخفيف الآلام الحادة أو القصيرة، ومنها:
    • آلام النقرس الحادة: يُعطى بجرعات تصل إلى 120 ملغ لمرّة واحدة يوميًا، وخلال فترة الألم فقط.
    • آلام جراحة الأسنان: يمكن استخدام الدواء بجرعة 90 ملغ لمرة واحدة يوميًّا، على ألّا تزيد مدة الاستخدام عن 8 أيام.
    • آلام العضلات: يُعطى بجرعة 60 ملغ يوميًا.


تعليمات عامة أثناء استخدام دواء أركوكسيا

يجب التأكيد على أنَّ الالتزام بتعليمات الطبيب حول استخدام الدواء من شأنها أن تساهم في التقليل من الآثار الجانبية محتملة الحدوث بالإضافة إلى المضاعفات التي قد تضر بصحة المريض،[٥] وفيما يأتي بيان لأبرز التعليمات الواجب التقيد بها عند استخدام دواء أركوكسيا:

  • عدم مشاركة الدواء مع أيِّ شخص آخر، حتى لو كانت الأعراض متشابهة مع المصاب الذي يستخدم أركوكسيا.[٥]
  • التأكيد على أنَّ الطبيب يسعى دائمًا إلى تقديم أقل جرعة ممكنة وفعّالة لحالة المصاب.[٥]
  • تناول القرص اليوميّ الموصوف مع كوبٍ من الماء، والتأكد من أخذه بوضعية الاستقامة والمحافظة على الوضعية لنصف ساعة، ويمكن للشخص المعنيّ تناوله قبل أو بعد وجبة الطعام.[٥]
  • تبدأ فعالية الدواء في تسكين الألم خلال 24 دقيقة من أخذ الدواء، وتستمر لمدّة 24 ساعة.[٦]

فيما يأتي مجموعة من الحالات التي يُمكن مُواجهتها أثناء فترة العلاج، وكيفية التصرّف في كلّ منها:


نسيان الجرعة

يجب على الأفراد تناول الجرعة الموصوفة من الدواء في موعدها المحدّد، ولكن قد ينشغل البعض وينسى تناول الجرعة في الوقت المحدَّد، وفي هذهِ الحالة يُمكن تجاهل الجرعة المنسية، وتناول الجرعة اللاحقة في اليوم التالي في موعدها المحدّد، كما يجب التحذير من عدم مضاعفة الجرعة لتعويض الجرعة المنسية،[٥] مع الإشارة إلى أنَّه لن تظهر أعراض جانبية لنسيان الجرعة، وعمومّا، نذكر فيما يأتي بعض الطرق التي يُمكن من خلالها تجنب نسيان جرعات الدواء:[٧]

  • استخدم بعض التطبيقات الإلكترونية للتذكير بموعد الجرعة.
  • استخدم الملاحظات اللاصقة.
  • استخدم علب الأدوية المقسمة بناءً على أيام الأسبوع.
  • ربط تناول الأدوية مع بعض الأنشطة اليومية الدائمة؛ كقهوة الصباح، أو وقت الاستحمام على سبيل الذكر لا الحصر.


الجرعة الخاطئة

عند تناول جرعة زائدة من الدواء عن طريق الخطأ، ينصح بمراجعة أقرب مركز صحيّ، أو مركز مراقبة السموم، سواءً ظهرت على الشخص أعراض سميّة الدواء أو لم تظهر،[٥] ومن أعراض فرط الجرعة محتملة الحدوث ما يأتي:[٨]

  • الارتباك.
  • الطفح الجلدي.
  • اضطراب الرؤية.
  • ألم الصدر.


التخزين والحفظ

تخزن أقراص أركوكسيا بالاعتماد على النصائح الآتية:[١]

  • تحفظ في مكان آمن بعيدةً عن متناول الأطفال أو الرطوبة أو أشعة الشمس المباشرة.
  • حفظ الأقراص في مكان لا تتجاوز حرارته 30 درجة مئوية.
  • تجنب ترك الدواء في سيارة مغلقة النوافذ.


الآثار الجانبية لدواء أركوكسيا

ينطوي على استخدام دواء أركوكسيا ظهور بعض الآثار الجانبية، وهذا لا يعني بالضرورة ظهور هذه الآثار جميعها على كافة مستخدمي الدواء،[٩] وعمومًا، وفيما يأتي عرض لأبرز هذه الآثار الجانبية مع بيان مدى شيوع كلٍّ منها والتصرُّف المناسب حيالها:[٩]

  • آثار جانبية شائعة جدًّا: مثل ألم البطن.
  • آثار جانبية شائعة: ومن أبرزها:
    • الوذمة.
    • خفقان القلب.
    • ألم في الصدر.
    • الصداع.
    • الدوخة أو الدوار.
    • الإمساك.
    • الكدمات.
    • حرقة المعدة.
    • عسر الهضم.
    • الشعور بالضعف والإعياء، وأعراض شبيهة بأعراض الإنفلونزا.
  • آثار جانبية غير شائعة: ومنها ما يأتي:
    • التهاب المعدة والأمعاء.
    • تغير في حاسة التذوق.
    • عدم القدرة على الدم.
    • جفاف الفم.
  • آثار جانبية نادر الحدوث: ومنها ما يأتي:
    • الوذمة الوعائية (Angioedema).
    • التهاب الكبد.
    • اليرقان.


التفاعلات الدوائية والغذائية لدواء أركوكسيا

قد يتفاعل دواء أركوكسيا مع أنواع معينة من الأدوية والمكمِّلات ومنتجات الأعشاب، وهذا يعني ضرورة إخبار الطبيب بكافة الأدوية والمكملات والمنتجات التي تُستخدم من قبل المصاب قبل البدء باستخدام دواء أركوكسيا، للتأكد من أنَّ التعامل معها يتم بالشكل الصحيح الذي يضمن عدم حدوث أيّة آثار ومخاطر، وفيما يأتي بيان لبعض الأدوية التي قد تتفاعل مع استخدام دواء أركوكسيا:[٣]

  • مضادات التخثر الفموية: يؤدي استخدام دواء أركوكسيا بعيار 12 مليغرامًا إلى زيادة زمن البروثرومبين بنسبة 13%، والذي يُستخدم لقياس معدل تخثر الدم عند الأفراد الذين يتناولون دواء الوارفارين.
  • مدرات البول: يمكن أن يؤدي تناول مدرات البول مع دواء أركوكسيا إلى تدهور وظائف الكلى وتحديدًا لدى الأشخاص المصابين بمشاكل الكلى.
  • أدوية أخرى: مثل الليثيوم، إذْ يعمل دواء أركوكسيا على التقليل من طرح الليثيوم إلى خارج الجسم، مما يؤدي إلى زيادة مستوياته في الدم، وبناءً على ذلك ينصح بمراقبة مستوى الليثيوم في الدم عند استخدامه مع دواء أركوكسيا.


البدائل الدوائية لدواء أركوكسيا

تتوفر العديد من البدائل الدوائية للأركوكسيا، ومن أبرزها الآتي ذكره:[١٠]

  • أتوكسيا (Atoxia)
  • كلينتون (Clinton).
  • كوكسيت (Coxit).
  • إيتوريا (Etoria).
  • كوستاروكس (Kostarox).
  • أوروتكس (Orotix).
  • سافوكسيا (Savoxia).
  • توريكس (Torix).


ملخص المقال

يستخدم دواء أركوكسيا لعلاج نوبات النقرس الحادة، وللتخفيف من الالتهابات والآلام المختلفة، ويجب التوقف عن استخدامه بشكلٍ مباشر ومراجعة الطبيب المختص في حال ملاحظة أية أعراض تدل على حدوث ردة فعل تحسسية أو ظهور مضاعفات مرضية عند استخدامه، وننوه إلى ضرورة الالتزام بالجرعات والمدة العلاجية الموصوفة من قِبل الطبيب، من جهةٍ أخرى قد يُسبب دواء أركوكسيا التفاعل مع بعض الأدوية الأخرى أو المكملات الغذائية ومن أجل ذلك يجب إخبار الطبيب بذلك ليتمكن من تعديل الجرعات أو تنظيمها أو إيقاف أحد الأدوية.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "Arcoxia", nps, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز "Arcoxia", drugs, Retrieved 4/6/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "Arcoxia 30 mg Film-coated Tablets", medicines, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "ARCOXIA®", medsafe, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح "APPROVED PATIENT INFORMATION LEAFLET ", sahpra, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  6. "ARCOXIA®", ndmctsgh, Retrieved 11/8/2021. Edited.
  7. "8 Easy Ways to Remember to Take Your Medication", healthblog, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  8. "ETORICOXIB", medicoverhospitals, Retrieved 15/8/2021. Edited.
  9. ^ أ ب "PATIENT PACKAGE INSERT IN ACCORDANCE WITH THE PHARMACISTS REGULATIONS ", data.health, Retrieved 6/6/2021. Edited.
  10. "Etoricoxib", www.jfda.jo, Retrieved 19/6/2021. Edited.

29 مشاهدة