أخطاء كرة اليد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٦ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٩
أخطاء كرة اليد

عضلة اليد

تعد عضلة اليد من أهم أعضاء جسم الإنسان، وهي عضلات الهيكل العظمي المسؤولة عن حركة اليد والأصابع، ويمكن تقسيم عضلات اليد إلى مجموعتين، المجموعة الأولى هي مجموعة العضلات الداخلية وهي مجموعة العضلات الصغيرة الموجودة داخل اليد نفسها، والمجموعة الثانية هي مجموعة العضلات الخارجية، وهناك مجموعة من الألعاب الرياضة التي يتم ممارستها من خلال قوة عضلة اليد والساعد وحركتهما، ومن أهم هذه الرياضات والألعاب هي رياضة كرة اليد والتي تتضمن مجموعة من القوانين والقواعد الخاصة التي من شأنها تحديد الطرق السليمة لممارسة هذه الرياضة دون الوقوع في أخطاء كرة اليد أثناء اللعب.[١]

لعبة كرة اليد

تعد لعبة كرة اليد من أهم مجموعات الألعاب الرياضية والتي يتنافس فيها فريقان بحيث يتكون كل فريق من سبعة لاعبين، حيث يقوم اللاعبين بتمرير الكرة فيما بينهم لرميها في النهاية داخل مرمى الخصم محرزين بذلك هدف واحد، ويعد الفريق الذي يحرز أكبر عدد من الأهداف في مرمى الخصم أنه الفريق الفائز في المباراة، وتتكون مباراة كرة اليد من شوطين ومدة كل شوط منهما 30 دقيقة، ويقوم الاتحاد الدولي لكرة اليد بالإشراف على المباريات الدولية والمحلية لهذه اللعبة بالإضافة إلى مجموعة القواعد المتعلقة باللعب والتي من شأنها تحديد الطرق الصحيحة لممارستها.[٢]

وتتطلب لعبة كرة اليد القوة والسرعة في حركة اليد عند تسديد الكرة باتجاه الفريق الخصم بحيث لا يستطيع لاعبين الفريق الخصم التصدي لها وإعادة تسديدها، ويتم لعب كرة اليد الحديثة داخل ملعب يتضمن مرمى في كل جهة من نهايتي الملعب، حيث يحاط المرمى بمنطقة مساحتها 6 أمتار وبما يعادل 20 قدمًا ولا يسمح إلا لحارس مرمى الفريق المدافع التواجد فيها، ومن الممكن ممارسة لعبة كرة اليد في ملاعب مغلقة داخليًا أو في الهواء الطلق مثل لعبة كرة اليد الشاطئية، والتي يتم لعبها على الرمال، وتعد هذه اللعبة من الألعاب السريعة وذات النتائج العالية، حيث إنه عادة ما تسجل الفرق المحترفة في هذه اللعبة ما بين 20 و 35 هدفًا خلال المباراة الواحدة.[٢]

وفي لعبة كرة اليد لا توجد معدات واقية مُلزمة الاستخدام، ولكن قد يرتدي اللاعبون أشرطة واقية ناعمة ومنصات واقية للفم، وتتضمن كرة اليد مجموعة من القواعد والقوانين التي تشتمل على عدد من مبادئ اللعب أهمها عدم ارتكاب أخطاء كرة اليد أثناء ممارسة اللعبة وخلال المباراة من قبل اللاعبين، وتعتمد لعبة كرة اليد على قوة عضلة اليد والقدمين، حيث تسهم قوة عضلة اليد في تقوية ضربة الكرة اتجاه الفريق الخصم، بالإضافة إلى أن قوة عضلات القدمين تساهم في زيادة سرعة حركة اللاعبين، وقوة العضلات أيضًا تسهم في التخفيف من الوقوع في أخطاء كرة اليد التي تؤدي إلى عدم استمرار اللعبة بشكلها الصحيح والسليم.[٢]

نشأة كرة اليد

تعد كرة اليد من أقدم ألعاب الكرة العالمية والتي اشتهرت في أوروبا، حيث كانت تلعب في روما ثم انتقلت إلى إسبانيا وفرنسا، وخلال القرن السادس عشر انتقلت لعبة كرة اليد إلى الجزر البريطانية وسميت لعبة الخمسات في ذلك الوقت، وبعد ذلك تم تطوير اللعبة لتصل إلى إيرلندا في خمسينيات القرن التاسع عشر، حيث كانت تقام بانتظام بطولة البلديات والمقاطعات الأيرلندية باستخدام كرة مغطاة بالجلد الصلب على ملاعب يبلغ طولها حوالي 80 قدمًا وبما يعادل 24 مترًا وعرضها 40 قدمًا، وفي الثمانينيات من القرن التاسع عشر انتقلت لعبة كرة اليد إلى الولايات المتحدة الأمريكية من خلال المهاجرين الإيرلنديون، ولعبت أول مباراة دولية من كرة اليد في عام 1887 بين البطل الأيرلندي جون لولور والبطل الأمريكي كيسي.[٣]

وفاز في هذه المباراة اللاعب الأمريكي كيسي الذي احتفظ بلقبه ضد جميع المنافسين حتى اعتزاله كرة اليد في عام 1900، وكانت ممارسة لعبة كرة اليد الأيرلندية في الأصل تتم على أرض صلبة مع وجود جدار حجري في مقدمة الملعب، والذي كان يتم ضرب الكرة عليه في ذلك الوقت، ثم بعد ذلك تم تطوير الكرة والملعب ذو الجدران الأربعة ونظام التسجيل خلال القرن الثامن عشر عندما كانت اللعبة هواية شائعة في العديد من أنحاء إيرلندا، وتم تصميم كرة اليد الإيرلندية في ذلك الوقت من الفلين والخشب المغطى بخيط من الصوف وقطع رقيقة من المطاط، واستمرت لعبة كرة اليد بالتطور عبر الفترات الزمنية المتتابعة والمختلفة، حتى أصبحت من أهم ألعاب الكرة العالمية التي تتضمن قائمة من القواعد التي تم تأسيسها ووضعها لتجنب الوقوع في أخطاء كرة اليد أثناء اللعب.[٣]

أخطاء كرة اليد

هنالك مجموعة من القواعد والقوانين التي تم وضعها من أجل تجنب الوقوع بأخطاء كرة اليد أثناء ممارسة اللعبة، حيث اشتملت هذه القوانين على مجموعة من التعليمات الواجب اتباعها من قبل اللاعبين لممارسة اللعب بالشكل الصحيح، وفيما يأتي ذكر وتفصيل لأهم القوانين والمبادئ المستخدمة لتجنب الوقوع في أخطاء كرة اليد:[٤]

  • تتكون المباراة من فريقان من سبعة لاعبين، حيث يتم تقسيم اللاعبين 6 لاعبين ميدانيين وحارس مرمى واحد.
  • يحق للاعبين بعد استلام الكرة التحرك بها أو تسديدها باتجاه مرمى الفريق الخصم، أو لأحد الزملاء في الفريق.
  • لا يسمح لأي من اللاعبين سواء من الدفاع أو الهجوم بلمس منطقة الهدف سوى حارس مرمى منطقة الدفاع.
  • لا يمكن تمرير الكرة باتجاه حارس المرمى إذا لامست منطقة هدف الفريق الخصم.
  • تتألف مباراة كرة اليد من شوطين مدة كل منهما 30 دقيقةً، وذلك بالنسبة لجميع الفرق من سن السادسة عشرة وما فوق.
  • في لعبة كرة اليد يوجد استراحة بين الشوطين مدتها 10 دقائق.

الاتحاد الدولي لكرة اليد

يعد الاتحاد الدولي لكرة اليد International Handball Federation، الهيئة الإدارية والتنظيمية لرياضة ولعبة كرة اليد وكرة اليد الشاطئية، وهي الهيئة المسؤولة عن تنظيم البطولات الدولية الكبرى لكرة اليد ولا سيما بطولة العالم لكرة اليد للرجال التي بدأت في عام 1938، والبطولة العالمية للسيدات لكرة اليد التي بدأت في عام 1957، تأسس الاتحاد الدولي لكرة اليد عام 1946 للإشراف على المسابقات الدولية ومقره الرئيسي في بازل في سويسرا، يتكون الاتحاد من 209 من الاتحادات الوطنية، حيث يجب أن يكون كل بلد عضو في الاتحاد عضو أيضًا في واحدة من الاتحادات الإقليمية الستة وهي إفريقيا وآسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية ومنطقة البحر الكاريبي وأوقيانوسيا وأمريكا الجنوبية والوسطى.[٥]

المراجع[+]

  1. "Muscles of the hand", en.wikipedia.org, Retrieved 2019-11-26. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Handball", www.wikiwand.com, Retrieved 2019-11-26. Edited.
  3. ^ أ ب "History", www.britannica.com, Retrieved 2019-11-26.
  4. "Rules", www.wikiwand.com, Retrieved 2019-11-26. Edited.
  5. "International Handball Federation", en.wikipedia.org, Retrieved 2019-11-26. Edited.