أبرز فوائد عشبة الروحب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٧ ، ٣ مارس ٢٠٢٠
أبرز فوائد عشبة الروحب

الأعشاب

تستخدم الأعشاب منذ القدم لنكهتها المميزة، أو لرائحتها، أو لخصائصها العلاجية، كما يتم استخلاص وإنتاج المكملات الغذائية منها، وقد يستخدم بعض الأشخاص الأعشاب للحفاظ على صحتهم، أو لفعاليتها في علاج مرض ما، وينتشر اعتقاد خاطئ بين البعض أنّ المنتجات التي يتم استخلاصها من الأعشاب والنباتات، والتي غالبًا ما تحمل اسم منتجات طبيعية، هي دائمًا آمنة وجيدة للصحة، ورغم أن معظم الأدوية ذات المصدر العشبي لا تخضع لذات الاختبارات التي تخضع لها الأدوية عند إنتاجها، فبعضها يمكن أن يسبّب أضرارًا خطيرة، ومن أهم الأمثلة على ذلك نبتة الإيفيدرا، كما يمكن لبعضها الآخر أن يتفاعل مع الأدوية التي يتناولها المريض، ويتحدث هذا المقال عن المعلومات المتوفرة حول أبرز فوائد عشبة الروحب.[١]

عشبة الروحب

تنتشر عشبة الروحب على نطاقٍ واسعٍ من العالم؛ فهي تنمو في الهند، وسريلانكا، وجنوب الصين، واليابان، وتايوان، وفي جميع أنحاء جنوب شرق آسيا، وشمال أستراليا، ولكونها تنتشر في العديد من الدول، فهي تعرف بأسماء مختلفة في كل منها، كما يتم طهيها وإضافتها إلى بعض الأطباق التقليدية، ويعتقد أنّ من أبرز فوائد عشبة الروحب استخدام النسغ أو عصارة الأوراق لتنظيف الجروح، إضافةً إلى تناول مغلي الأوراق في حال الإصابة بالحمى، حيث يتم استخدامها في الطب الشعبي لكل من إندونيسيا وشبه جزيرة ماليزيا، وتتميّز هذه النبتة بأنها عشبة صغيرة الحجم، حيث يتراوح طولها بين 30- 100 سم،[٢] وتميل هذه العشبة إلى النمو في المناخ ذو درجات الحرارة العالية، كما تفضّل أن تنبت في البيئات المائية، وغالبًا ما تموت بعد إزهارها بفترة وجيزة.[٣]

أبرز فوائد عشبة الروحب

كما ذكر سابقًا تنتشر هذه النبتة في العديد من الأماكن، حيث يتراوح استخدامها وأهميتها من نبات لتزيين أحواض السمك كما في الفيتنام، إلى نبات عشبي و جزء مهم من النظام الغذائي؛ ففي بعض الحضارت تعد هذه النبتة بديلًا عن السبانخ، ويتم تناولها طازجةً أو بعد طهوها على البخار، ويميل طعمها إلى الحموضة قليلًا، ومع ذلك، في الطب الشعبي كان يتم إعطاء الأم المرضعة هذه العشبة في حال كان حليبها حامضًا، كما كان يستخدم عصيرها لعلاج الحمى وخفض الحرارة، ويذكر من أبرز فوائد عشبة الروحب الأخرى واستخداماتها في الطب البديل الآتي:[٤]

  • كفاتح للشهية.
  • كمدر للبول.
  • كطارد للغازات.
  • كمضاد للالتهابات.
  • تعزز عملية الهضم.
  • كمضاد للديدان.
  • تحسّن من القرحة.
  • تحسن من فقدان الشهية.
  • تحسن الامساك.
  • تحسّن من التهاب البلعوم.

العلم الحديث وعشبة الروحب

بعد ذكر ابرز فوائد عشبة الروحب في الطب العشبي، قد يتبادر للذهن أن لهذه الاستخدامات السابقة أدلة علمية مثبتة تدعمها، ولكن في الواقع فإن مصادر المعلومات المتوفرة حول هذه العشبة واستخداماتها قليلة ومحدودة، ولكن مؤخرًا يتم إجراء بعض الدراسات على عشبة الروحب؛ لدراسة إمكانية استغلاله بشكل أفضل، وقد ظهر أنها قد تكون عشبة واعدة في مجال تصنيع النشا، حيث يبدو أن جودة النشا المصنع منها عالية، ويعتبر غنيًا بالألياف، مما يعني أنه من الممكن تشكل بديلًا مجديًا للذرة، والبطاطا، والأرز في إنتاج النشا مستقبلًا،[٥] إضافةً إلى ما سبق، ظهر في دراسة أخرى، أن عشبة الروحب تحتوي على كميةٍ عاليةٍ من المركبات الكيميائية التي قد تلعب دورًا في تفسير خصائصها الطبية، فهي تحتوي على كميات من مضادات الأكسدة، وأنها تحارب الميكروبات، ولكن يجب إجراء المزيد من الأبحاث لمعرفة خصائصها واستخداماتها الطبية بشكل أفضل.[٤]

المراجع[+]

  1. "Herbal Medicine", medlineplus.gov, Retrieved 28-02-2020. Edited.
  2. "Limnophila aromatica (PROSEA)", uses.plantnet-project.org, Retrieved 28-02-2020. Edited.
  3. "Chemical and Pharmacological Aspects of Limnophila aromatica", www.academia.edu, Retrieved 28-02-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Chemical and Pharmacological Aspects of Limnophila aromatica (Scrophulariaceae): An Overview", www.researchgate.net, Retrieved 28-02-2020. Edited.
  5. "Isolation and characterization of starch from Limnophila aromatica", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 28-02-2020. Edited.